الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي يناقش تمكين التجارة الإلكترونية وتعزيز الخدمات الرقمية اللوجستية في القارة العربية والإفريقية؛ إحدى المبادرات المنبثقة عن الرؤية العربية للاقتصاد الرقمي

 

ابوظبي 25/2/2021

ناقش الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي سبل تمكين التجارة الإلكترونية في الدول العربية والإفريقية، وكيفية تعزيز تجارتها البينية مع الدول العربية، ومدى إمكانية توفير الخدمات الرقمية اللوجستية في القارة السمراء، وذلك خلال اجتماع عقده أمس.

كما ناقش الاجتماع عدد من المحاور التي تصب في صالح اقتصاديات المنطقة العربية والإفريقية والتي اشتملت الفرص المتاحة في مجال الشحن والخدمات اللوجستية، وما يقدمه هذا المجال من انفتاح للدول العربية والإفريقية على العالم مع تخفيض التكلفة وتحقيق عوائد إيجابية على حركة التجارة والاستثمار، وسبل الشحن بالجملة لمكاتب البريد المحلية بتكلفة منخفضة، هذا إلى جانب خلق فرص تجارية دولية للأسواق الأفريقية، وتسهيل التسوق الداخلي في البلدان الأفريقية عبر تدشين مراكز تسوق كبيرة للوصول إلى المتسوقين.

 وتستهدف الرؤية العربية للاقتصاد الرقمي التي تم الإعلان عنها في ديسمبر 2018، إلى إعادة بناء وتطوير المنظومات الاقتصادية في المنطقة العربية، ودعم جهود العمل المشترك لتعزيز وتنمية الاقتصاد الرقمي، وذلك عبر مجموعة من الأهداف المنبثقة عنها التي بلغت 20 هدفًا، ومجموعة من البرامج والمشروعات المترجمة لتلك الأهداف والبالغة 52 برنامجًا استراتيجيًا، ركزت على 6 مجالات رئيسية، وذلك عقب التحليل القطاعي لأفضل الممارسات بقطاعات الأعمال، وهي: (الرعاية الصحية، التصنيع، الخدمات المالية، التعليم، الزراعة، والتجارة الإلكترونية ).

 جدير بالذكر أن الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي يمتلك رؤى طموحة لدعم وتطوير اقتصاديات الدول المتعاونة، وكذلك البنى التحتية والأطر التنظيمية والمعرفية والتشريعية والتقنية والمواصفات الدولية بمجالات واستخدامات الاقتصاد الرقمي، للنهوض بمستويات جودة الحياة للمواطنين عبر الاستفادة من التحول الرقمي.