مجلس الوحدة الاقتصادية العربية بجامعة الدول العربية يكرّم د. علي الخوري

احتفى مجلس الوحدة الاقتصادية العربية بجامعة الدول العربية بالدكتور علي محمد الخوري، مستشار المجلس ورئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي بمناسبة اختياره ضمن أهم 100 شخصية دولية مؤثرة في مجال الحكومات الرقمية في العالم والعربي الوحيد حيث جاء بالمرتبة 23 بالقائمة التي نشرتها مؤسسة “أبوليتيكال” شهر أغسطس الماضي.

وتعتبر مؤسسة “أبوليتيكال”  جهة مستقلة دولية تتعاون مع المنظمات الأممية الرئيسية كالأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وتسعى في مهمتها الرئيسة إلى مساعدة الحكومات على إيجاد حلول للمشاكل التي تواجه المجتمعات المدنية وتحسين جودة الحياة البشرية. وتنشر المؤسسة بشكل سنوي قوائم أهم الشخصيات المؤثرة عالميا في الميادين المختلفة منها الحكومات الرقمية والعمل الاجتماعي والمساواة بين الجنسين وغيرها.

وأشاد معالي السفير محمد محمد الربيع، أمين عام مجلس الوحدة الاقتصادية العربية خلال الحفل الذي أقيم في القاهرة في مقر جامعة الدول العربية بجهود د. الخوري في ميادين الحكومات الالكترونية وأنظمة الأمن الاجتماعي والتنمية المعتمدة على المعلومات والبيانات وأمن الهويات خلال السنوات الماضية، فضلا عن حرصه على تطويع خبراته الشخصية والعملية للنهوض بالاقتصاد الرقمي للدول العربية.

وعبّر بقوله: “نفخر بوجود د. علي الخوري كمستشار لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية والمسؤول عن ملف الاقتصاد الرقمي العربي بجامعة الدول العربية حيث انه يُعد أحد القيادات العالمية المفكرة والمؤثرة في ميدان التطوير والتحول الرقمي والتخطيط الاستراتيجي”.

وتابع: “قام د. علي بتطوير منهجيات وأطر عمل فكرية مختلفة لمواجهة التحديات التي تواجهها المؤسسات الحكومية على مستوى العالم ونجح في تطوير الخطط الاستراتيجية للتحول الرقمي وأمن الهويات لعدد منها ودعَم بناء مجتمعات المعرفة والاقتصادات الرقمية”.

مؤكدا على الدور المهم الذي يضطلع به حاليا بقوله: “لا شك بأننا في مجلس الوحدة الاقتصادية العربية نعول على طموحات وتطلعات القامات الفكرية العربية في الارتقاء بمنظومة الاقتصاد الرقمي في وطننا العربي وتمكين جيل الشباب العربي من تحقيق آماله وطموحاته في مجال التقنيات الحديثة، كمصدر إلهام عربي وعالمي”.

بدوره، أشاد معالي المهندس عاطف حلمي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري الأسبق ورئيس الجمعية العمومية للاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي خلال الحفل بهذه الاختيار بقوله: “تبهرنا الإمارات دائما بإنجازاتها التقنية وبُنيتها التحتية الاقتصادية والرقمية الراسخة، والأهم هو النجاحات العالمية لأهم رأس مال لديها المتمثل بأبنائها ومثالها اليوم د. علي الخوري”.

وتابع بقوله: “لم تتوقف مساهمات د. علي عند تطوير الخطط الاستراتيجية ودعم منظومة الاقتصادات الرقمية العالمية فقط، بل يقوم دائما بجهود شخصية لنشر أفكاره ولديه أكثر من 100 كتاب وبحوث عالمية في مجالات التطوير الإداري والتحوّل المؤسسي ودعم الاقتصادات المعرفية ولا يسعنا إلا أن نفخر بهذه القامة الإماراتية العربية وأن نشيد بدور الإمارات التي تقدم خبراتها لدعم التحول الرقمي في الأمة العربية”.

وأعرب الدكتور الخوري عن شكره وامتنانه لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية لهذا التكريم مهديا الإنجاز لقيادة دولة الإمارات ولجامعة الدول العربية ولكافة الشباب العرب، داعيا الشباب العربي إلى بذل الجهد والتحصيل العلمي والعملي في المجالات التكنولوجية والعمل على تطوير الذات لأنهم هم الذين سيقودون المبادرات ومشاريع التنمية القادمة للنهوض والارتقاء بالاقتصاد الرقمي العربي.