تحت رعاية مجلس الوزراء المصري

المؤتمر الثاني لتكنولوجيات الاقتصاد الرقمي «سيملس شمال أفريقيا 2019» يناقش مستقبل المدفوعات والتكنولوجيا المالية والتجارة الإلكترونية.. الاثنين المقبل

أبوظبي – 14 يونيو 2019

تنطلق فعاليات المؤتمر الثاني لتكنولوجيات الاقتصاد الرقمي «سيملس شمال أفريقيا 2019»، الاثنين المقبل، تحت رعاية معالي د. مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء المصري، وباستضافة من البنك المركزي المصري ـ للعام الثاني على التوالي ـ وبالتعاون مع جامعة الدول العربية ومجلس الوحدة الاقتصادية العربية.

ويشارك في فعاليات المؤتمر الذي يستمر لمدة يومين كبار الخبراء العالميين في مجال التكنولوجيا المالية، والمدفوعات، والتجارة الإلكترونية، ويوفر ملتقي للأفكار الملهمة من جميع أنحاء العالم، من الشركات التي طورت نماذج أعمال مبتكرة وناجحة، بالإضافة إلى حضور قادة ورواد التكنولوجيا في تجارة التجزئة والتجارة الإلكترونية والمدفوعات عبر شمال إفريقيا، ومزودي الحلول المبتكرة لعرض مجموعة واسعة من التقنيات وفرص الشراكة المتنوعة بين تجار التجزئة وشركات التجارة الإلكترونية وشركات الدفع في إفريقيا لجعل تجربة متعامليهم أكثر سلاسة.

كما يحظى المؤتمر باهتمام ومشاركة أهم المؤسسات المالية والبنوك والشركات العالمية في مختلف القطاعات المصرفية والمالية والتجارة الإلكترونية، وذلك لمناقشة وتقييم دور التقنيات والاستراتيجيات الجديدة وقدرتها على تقديم خدمة أفضل للمواطنين والمستهلكين في جميع أنحاء العالم العربي.

ويمتلك المبتكرون بمجال التكنولوجيا المالية المشاركون بالمؤتمر فرصة للفوز بـ 50 ألف دولار نقدًا مقدمة من إحدى الشركات العالمية الراعية للمؤتمر، وذلك عقب عرض نماذج أعمالهم والتقنيات الحديثة التي توفرها بمجال التكنولوجيا المالية على لجنة التحكيم المكونة من خبراء دوليين ومصريين لاختيار الشركة الفائز بالمسابقة.